Français     ||     العربية
-A A +A

يوم تكويني حول إدماج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في تدريس مواد الاجتماعيات لفائدة الأساتذة الجدد بالمديرية الإقليمية لخريبكة

نظمت مفتشية المواد الاجتماعية بتنسيق مع منسقية برنامج جيني بالمديرية الإقليمية لخريبكة، يوما تكوينيا حول كيفية توظيف تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في تدريس المواد الاجتماعية لفائدة الأساتذة الموظفين بموجب عقود فوجي 2016 و2017 وذلك يومه الثلاثاء 20 مارس 2018 بثانوية تاشرافت التأهيلية.


افتتح هذا اللقاء التربوي بكلمة للأستاذ جمال الدين البوزيدي مفتش المادة حيث رحب بالسيدات والسادة الأساتذة الحاضرين ومؤكدا على أهمية هذه الملتقيات التكوينية في الرفع من الأداء المهني في تدريس المادة. وقد تميز هذا اليوم التكويني في فترته الصباحية بتنظيم عدة ورشات عمل من بينها: ورشة "استخدام الموارد الرقمية وفق السيناريو البيداغوجي" والتي أشرف عليها الأستاذ جمال الدين البوزيدي، ورشة " معايير تقييم مورد رقمي للتعليم والتعلم" والتي أشرف عليها الأستاذ هشام مستنير، وورشة " التوظيف الديداكتيكي للصورة المتحركة في درس التاريخ" والتي أشرف عليها الأستاذ عبد الفتاح هاشيمي. وخلال الفترة المسائية، أشرف الأستاذ عبد الفتاح البختي على ورشات تطبيقية لكيفية إنتاج مورد تعليمي تعلمي رقمي (شريط فيديو) لتوظيفه في الممارسات الصفية عبر برنام ""Camtasia Studio.

وفي نهاية هذه الدورة التكوينية، تقدم المفتش التربوي السيد جمال الدين البوزيدي بكلمة شكر وتنويه بالمجهودات الرفيعة التي بذلها السيد مدير ثانوية تاشرافت التأهيلية وطاقمه الإداري وأعوان المؤسسة؛ وكذا أساتذة المواد الاجتماعية العاملين بها؛ كما أشاد بالمشاركة الإيجابية والفاعلة لفريق التأطير وللسيدات والسادة الأساتذة المستفيدين من الدورة التكوينية؛ وعبر عن سعادته بتحقيق الأهداف المتوخاة منها.

وقد اختتم اللقاء بتوزيع نسخ من القرص المدمج المتضمن للموارد الرقمية الخاصة بتدريس المواد الاجتماعية بالسلكين الإعدادي والتأهيلي المصادق عليها من طرف مديرية برنامج جيني؛ وتسليم شهادات المشاركة في اليوم التكويني للمستفيدين؛ وشهادات تقدير للسادة أعضاء الفريق التربوي المساهمين في تأطير وتنظيم أشغال هذا الملتقى التربوي.