Français     ||     العربية
-A A +A
baner_taalimtice.jpg

اليوم الدراسي " تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ودورها في الارتقاء بالممارسة الصفية " بالمديرية الإقليمية ببركان

تحت شعار " تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ودورها في الارتقاء بالممارسة الصفية " نظمت المديرية الإقليمية بركان يوما دراسيا يومه السبت 22 دجنبر 2018 بمركز التكوين المستمر ويأتي تنظيم اليوم الدراسي في ظل سياق تربوي يتميز بما يلي:
o      تنزيل مشاريع الرؤية الاستراتيجية 2015/2030 الرامية إلى الارتقاء بجودة التعليم، وفي إطار تفعيل أهداف الاجراء 14 الخاص بتنمية وتطوير كفايات التلاميذ في مجال المعلومات والاتصالات في التعليم؛
o      إيمان المديرية الاقليمية بالدور الفعال الذي تلعبه تكنولوجيا الاعلام والاتصالات في تجويد الممارسة التربوية من خلال تحسين طرائق واستراتيجيات التدريس؛
o      الرغبة المعبر عنها من طرف العديد من الفاعلين التربويين، خصوصا المدرسات والمدرسين، لتحسين وتطوير أدائهم المهني، في الشق المتعلق بإدماج تكنولوجيا الاعلام والاتصالات في ممارستهم الصفية؛
هذا اللقاء الذي أشرفت عليه المنسقية الإقليمية لبرنامج جيني استهل بكلمة السيد المدير الإقليمي الذي رحب بالحضور وتناول في كلمته السياق الذي نظم فيه هذا اليوم الدراسي مؤكدا على ضرورة مواكبة التطورات التي تعرفها الساحة الوطنية والدولية في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، موضحا أن الأمر يندرج في إطار تحقيق أهداف الرؤية الاستراتيجية لإصلاح التعليم 2015-2030 خصوصا الشق المتعلق بتطوير استعمال تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات في التعليم. ومعبرا عن شكره للضيوف الكرام الذين حضروا للمساهمة في أشغال هذا اليوم. كما جدد الشكر للفريق الإقليمي وأعضاء الخلية الإقليمية لمنظومة الإعلام بالمديرية: السيد رشيد طاهري والسيد بن زروال بوكنيفي على المجهودات التي قاما بها سواء في هذه المحطة أو في محطات سابقة والتي ساهم من خلالها في نشر ثقافة إدماج واستغلال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الممارسة الصفية.
وقد تم تقسيم اليوم الدراسي إلى شقين: شق نظري وتم فيه تقديم العروض التالية:
§        النموذج الجديد للتعلم في الزمن الرقمي من تقديم السيد امحمد رزوكي
§        أدوار تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في تدريس اللغة الفرنسية من تقديم السيد عبد الله مريمي
§        المدرسة ... والزمن الرقمي: من تقديم السيد محمد قسو
بعد انتهاء العروض، تم فتح باب النقاش أمام الحضور الكريم حيث أكد أغلب المتدخلين على أهمية هذا اليوم الدراسي في تطوير الممارسات الصفية مما ينعكس إيجابا على جودة التعلمات.
والشق الثاني تميز بتقديم ورشات تطبيقية تهدف إلى إكساب الأستاذات والأساتذة المستفيدين القدرة على إنتاج فيديوهات تعليمية تفاعلية وورشة اهتمت بكيفية انتاج التطبيقات الجوالة التربوية واستغلالها في بناء التعلمات، وكانت على الشكل التالي
·      ورشة 1: الفيديوهات التفسيرية من بناء المفهوم إلى الإنجاز من تنشيط الأستاذين: رشيد الهاشمي ونبيل بنحمو
·      ورشة 2: إنتاج (مونتاج) فيديوهات تربوية. من تنشيط الأستاذين: محمد هيلمي وفوزي عامري
·      ورشة 3: التطبيقات الجوالة التربوية. من تنشيط الأستاذين: عزيز عبد الرحيم ومحمد قسو
    وقد اختتم اليوم الدراسي ب:
§   توزيع شواهد تقديرية على المشاركين في مبادرة "أسبوع البرمجة بإفريقيا دورة 2018
§   توزيع شواهد المشاركة على السيدات والسادة الأستاذات والأساتذة المشاركين في اليوم الدراسي؛
§   توزيع شواهد تقديرية على المتدخلين في اليوم الدراسي.