Français     ||     العربية
-A A +A
baner_taalimtice.jpg

يوم تكويني على صعيد المجموعة المدرسية لمهيريز مديرية توريرت – الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق

من أجل تفعيل التكوين المستمر المعتمد على التكوين بالنظير والتكوين الذاتي، وسعيا وراء تمكين المدرسات والمدرسين من العدة الرقمية التي تساهم في مهننة الممارسة الصفية، وتبعا لسياق المشروع 12 لتفعيل الرؤية الاستراتيجية 2015-2030 (تطوير استعمالات تكنولوجيا الإعلام والاتصال في التعليم)، ونظرا لأهمية مشروع المؤسسة كونه إطارا منهجيا وآلية عملية ضرورية لتنظيم وتفعيل مختلف الإجراءات التدبيرية والتربوية الهادفة إلى تحسين جودة العملية التعليمية - التعلمية داخل كل مؤسسة، وفي إطار تفعيل النادي الثقافي والاجتماعي التربوي بالمؤسسة، نظمت مجموعة مدارس المهيريز  يوم الخميس 21 مارس 2019 على الساعة التاسعة صباحا يوما تكوينيا لفائدة الأطر  العاملة بالمؤسسة، تمحور حول:
العرض الأول: "استثمار البرامج والموارد الرقمية في العملية التعليمية التعلمية"
العرض الثاني: “مشروع المؤسسة سبيل للارتقاء بالتربية وتحقيق الجودة والإنصاف
بدأ اليوم التكويني على الساعة التاسعة صباحا باستقبال جميع الأطر التربوية والإدارية العاملة بالمؤسسة، وبعد توزيع ملفات التكوين ومستلزماته، ألقى السيد مدير المؤسسة نور بلقاسم كلمة افتتاحية رحب فيها بجميع الأطر التربوية وشكرهم على المجهودات التي يبدلونها في سبيل الرقي بالعملية التعليمية – التعلمية، كما أشار إلى أهمية هذا اليوم التكويني معتبرا إياه قيمة مضافة للعمل التربوي بالمؤسسة وعن حاجتها لمثل هذه التكوينات واللقاءات التربوية الهادفة.
انطلق العرض الأول - استثمار البرامج والموارد الرقمية في العملية التعليمية التعلمية – على الساعة  التاسعة والنصف صباحا أطره الأستاذ أمين السحيمي، حيث تطرق لكرونولوجيا البرامج والموارد الرقمية، وتعريف للموارد الرقمية التربوية وطرق توظيفها في العملية التعليمية التعلمية كما أشار للموارد الرقمية المقدمة على منصة "taalimtice.ma" كونها موارد رقمية مصادق عليها من لدن الوزارة وتتوافق مع المناهج المغربية،  وفي الختام تم التعرف على ثلاث أمثلة تطبيقة لموارد رقمية تربوية وكيفية إعدادها واستثمارها في العملية التعليمية التعلمية، هذا وتخلل العرض مداخلات وتفاعلات إيجابية للأطر التربوية.
انطلق العرض الثاني - مشروع المؤسسة سبيل للارتقاء بالتربية وتحقيق الجودة والإنصاف – على الساعة الثانية عشر زوالا أطره الأستاذ عبد الرحيم العوني، حيث تطرق إلى التسلسل الزمني لإرساء مشروع المؤسسة، كما قدم تعريف وأهداف ومرتكزات مشروع المؤسسة، وتطرق كذلك لجميع مراحل مشروع المؤسسة وفق تقنية EPAR وفي نهاية العرض تم فتح مناقشة حول مشروع مؤسساتنا الذي يحمل عنوان : " تقوية القدرات القرائية والكتابية والرياضيات للرفع من جودة التعلمات".
اختتم اليوم التكويني بتوزيع شواهد تقديرية على جميع الأطر التربوية، وألقى السيد المدير كلمة ختامية، وتم أخذ صور ة جماعية من أجل التوثيق.