Français     ||     العربية
-A A +A
baner_taalimtice.jpg

جمعية التربية الرقمية تنظم أياما تكوينية حول البرمجة المعلوماتية بتنسيق مع الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاس مكناس

تحت شعار: "البرمجة المعلوماتية، تنمية للمهارات الذاتية"، نظمت جمعية التربية الرقمية بتنسيق مع الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاس مكناس سلسلة من التكوينات الحضورية وأخرى عن بعد لآخر إصدار من برنام سكراتش، لفائدة الأطر التربوية والإدارية المنتمين إلى مختلف الأسلاك التعليمية بالجهة، استعدادا للنسخة الخامسة من أسبوع البرمجة الافريقي Africa Code Week   وذلك ابتداء من 28 شتنبر 2019 الى غاية 03 نونبر 2019، التكوينات الحضورية شملت كل من مديرية فاس، صفرو، مولاي يعقوب، تاونات وتازة، بينما خصص التكوين عن بعد لكل مديريات الجهة.
يهدف هذا التكوين إلى توظيف مبادئ البرمجة قصد إثراء معارف المتعلمين والمتعلمات وتطوير فكرهم النقدي، وجعلهم قادرين على التحليل والاندماج في العمل الجماعي والتعاوني.
افتتح اول يوم تكويني بفاس بكلمة السيد فريد بودرار رئيس المركز الجهوي لمنظومة الإعلام بالجهة الذي أشاد ونوه بالمجهود الذي يبذله الأساتذة خارج أوقات عملهم للحضور والاستفادة من مثل هذه التكوينات، مؤكدا على ضرورة خلق نوادي رقمية داخل المؤسسات التعليمية من أجل تدريب التلاميذ على مهارات استعمال التكنولوجيا الحديثة، تلتها كلمة السيدة صديقة گاوگاو المستشارة الجهوية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالجهة، التي أعطت نبذة عن مسابقة أسبوع البرمجة الافريقي، مؤكدة على وجوب تنزيل هذه التكوينات داخل المؤسسات التعليمية من أجل استفادة أكبر عدد من التلاميذ، ثم كلمة السيد كريم الودغيري رئيس جمعية التربية الرقمية الذي تحدث عن ماهية البرمجة بكونها مصدرا للتفكير المنطقي والنقدي ومحفزا للعملية الإبداعية.
تعزز هذا اليوم بحضور السادة المفتشين التربويين، السيد محمد أضادي والسيد محمد المتقي اللذان ساهما بالجانب النظري، بينما أطر جانبه العملي كل من الاستاذة نعيمة باسم، الأستاذة سهام علوي شريفي والأستاذ كريم بزيدي.
ونظرا لكثافة المشاركة (حوالي 110 مستفيدا ومستفيدة من الأطر التربوية والإدارية المنتمين إلى مختلف الأسلاك التعليمية) تم تخصيص أربع ورشات، ورشتان بالفترة الصباحية خصصت للمنتمين لمديرية فاس وورشتان بالفترة المسائية استفاد منها المنتمون لمديريتي صفرو ومولاي يعقوب.
استأنفت هذه التكوينات بكل من مديرية تاونات يوم السبت 5 أكتوبر ومديرية تازة يوم الاثنين 7 أكتوبر 2019 حيث عرفت حضورا مكثفا بلغ ازيد من 65 مشاركا ومشاركة من مختلف الاسلاك التعليمية على مستوى المديريتين.
في نهاية كل دورة تكوينية وبناء على استمارة تقييمية -توزع عقب كل ورشة-، أبدى المستفيدون استحسانا للتكوين سواء على المستوى النظري أو التطبيقي، وأبانوا عن رغبتهم في الاستفادة من تكوينات مماثلة مشيدين بهذه البادرة الطيبة.
كما تجدر الإشارة الى انطلاق التكوين عن بعد في برنام سكراتش لفائدة كل الأطر التابعة للجهة، وذلك عبر المنصة الالكترونية لجمعية التربية الرقمية eform.educationdigitale.ma  ،هذا التكوين الذي يتابعه حاليا ما يزيد عن 400 مستفيدا ومستفيدة -والذي يمتد من 15 أكتوبر الى 3 نونبر 2019- يتكون من 5 وحدات تتضمن مقاطع فيديو تكوينية ومنتديات للنقاش وروائز معرفية وأخرى مهارية، ناهيك عن محاضرات تفاعلية عن بعد.
سيتوج هذا التكوين بشواهد تقديرية ستسلمها الاكاديمية لكل من أكمل التكوين من الجهة، يليه تنظيم أول هاكاتون Hackathon جهوي والذي سيتم الإعلان عن تفاصيله لاحقا.
 

الملفات المرفقة: