Français     ||     العربية
-A A +A
baner_taalimtice.jpg

نهائيات مسابقة «الذكاء المعلوماتي» بإقليم الفقيه بن صالح

شارك 25 تلميذا وتلميذة يمثلون مجموعة من مؤسسات التعليم الابتدائي بإقليم الفقيه بن صالح، صباح اليوم الخميس بثانوية الكندي، في نهائيات المسابقة الاقليمية الخاصة بإبراز الذكاء المعلوماتي، في نسختها الأولى برسم الموسم الدراسي 2017-2018 والتي تنظمها المنسقية الإقليمية لجيني بتنسيق مع الفرع الاقليمي لجمعية التعاون المدرسي بالفقيه بن صالح.
ويندرج الأولمبياد في إطار تنفيذ مشروع تشجيع التميز المعلوماتي الرامي لإرساء دينامية التنافس بين تلاميذ التعليم الابتدائي، يتوخى تشجيع التلميذات والتلاميذ المتميزين في الإبداع المعلوماتي ودعمهم من أجل مساعدتهم على تعميق تناولهم لهذه العلوم الحديثة.
وفي كلمتها، عقب انتهاء أشغال المسابقة، اشاد السيد المدير الاقليمي لوزارة التربية و التكوين المهني  بنبل فكرة الأولمبياد الإقليمية في  الذكاء المعلوماتي، والتي برزها الأستاذ بوعبيد قبليان و أعضاء المنسقية الاقليمية لجيني بحكم  تفاعلهم الإيجابي مع هذه المادة، وانخراطهم الفعال في القضايا التربوية .كما توجه بتحية خاصة، لكل الاطر المشاركة في المسابقة، معتبرا إياهم حلقة قادرة على التغيير داخل المنظومة التربوية، ويترجم هذا الأولمبياد الفعل الحاصل للاهتمام المدرس بالمادة، إرادة تربوية وقناعة فكرية، من جهة والمتعلم والمادة من جهة أخرى. وصرح السيد المدير الاقليمي بأن الأولمبياد هو برنامج طموح يعطي معنى للتلميذ عبر إشراكه ومشاركته وإبراز فاعليته وهوما كشف عنه مستوى الأداء التلاميذي. والأمل معقود، يؤكد السيد المدير الاقليمي على تنظيم للأولمبياد المقبل أكثر إحكاما وإشعاعا.