Français     ||     العربية
-A A +A
baner_taalimtice.jpg

ورشات تكوينية حول استعمال البرنام المعلوماتي SCRATCH لفائدة أساتذة الإعلاميات وبعض أساتذة التعليم الابتدائي بالمديرية الاقليمية بتيزنيت

تماشيا مع الرؤية الإستراتيجية لإصلاح منظومة التربية والتكوين 2015-2030، وتجسيدا لتوجهات الوزارة الرامية إلى إدماج وتعميم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المجال التربوي، أشرف كل من المنسق الجهوي والمنسق الاقليمي لبرنامج جيني على إعطاء الانطلاقة للتكوين الخاص بمشروع البرمجة المعلوماتيةScratch  لفائدة أساتذة مادة الإعلاميات بالثانوي الإعدادي والثانوي التاهيلي وبعض أساتذة السلك الابتدائي العاملين بالمديرية الإقليمية لتيزنيت ، وذلك يوم الجمعة 30 شتنبر 2016 بالمركز الإقليمي للتكوينات والملتقيات مولاي رشيد.
اللقاء التكويني أطره السيد ناصر الرامي عضو الفريق المركزي من مديرية جيني بتنسيق مع الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين - المنسقية الجهوية لبرنامج جيني- ، والهدف منه تاطير السادة الأساتذة في مجال استعمال البرنام المجاني للبرمجة المعلوماتية  ."SCRATCH"ودفعهم للعمل على تحسيس التلميذات والتلاميذ من الفئات العمرية (8-11) و (12- 17( سنة بأسس هذه البرمجة بغاية تنمية معارف المتعلمين وتطوير مهاراتهم وكذا نقل هذه التجربة إلى باقي الأساتذة في إطار التثقيف بالنظير.
وقد اكد السيد ناصر الرامي خلال افتتاح الدورة التكوينية على أن برمجة هذا التكوين جاء في اطار " مبادرة “ Africa Code Week   التي انخرطت فيها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني ما بين 1و10 اكتوبر 2015 بموازاة 16 دولة افريقية بغاية تحسيس التلاميذ والتلميذات باسس البرمجة المعلوماتية التي توظف برانم مجانية،وبعد تتويج المرحلة التجريبية على مستوى سبع أكاديميات جهوية بفوز المغرب بالجائزة الأولى لهذه المبادرة بعد احتلاله المرتبة الأولى من بين 17 دولة إفريقية شاركت في هذه المبادرة ، قررت الوزارة تعميم المشروع على باقي الاكاديميات الجهوية، مشددا على الدور الهام الذي تلعبه هذه التكوينات في تحسيس التلميذات والتلاميذ بأسس هذه البرمجة بغاية تنمية معارفهم  وتطوير المهارات والكفاءات الأساسية كالفكر النقدي والقدرة التحليلية والاندماج في العمل الجماعي، كما ستتيح لهم فرصة المشاركة في المباراة الوطنية لأهم الانتاجات المعتمدة على برنام SCRATCH.
وتجدر الإشارة أن برنام سكراتش يسمح للتلميذات والتلاميذ بإنشاء ألعابهم وقصصهم التفاعلية من خلال لغة برمجة بسيطة، مجانية ومفتوحة المصدر، تستخدم الكائنات الرسومية بدل الأكواد المعقدة التي تستعمل عادة في لغات البرمجة الأخرى. ويمكن البرنام التلاميذ من اكتساب مفاهيم برمجية أساسية ، ومهارات أساسية كمهارة التحليل و التواصل و التعاون و التعلم مدى الحياة .