Français     ||     العربية
-A A +A

درس نموذجي بتوظيف بيداغوجيا الأدوار المعكوسة وتقنية الخريطة الذهنية باستعمال تكنولوجيا المعلومات والاتصال بالمدرسة الجماعاتية لرسموكة بمديرية تيزنيت

         في إطار عرض التجارب الناجحة في مجال إدماج تكنولوجيات المعلومات والاتصالات في العملية التربوية والعمل على تقاسمها مع الفاعلين التربويين، قدمت الأستاذة حسناء بوشعلة من المدرسة الجماعاتية لرسموكة بمديرية تيزنيت يوم الجمعة 9 يونيو 2017 درسا بيداغوجيا في مادة التراكيب ، واختارت لدرسها موضوع البدل بتوظيف السبورة التفاعلية وحواسيب القاعة المتعددة الوسائط جيني والكتب المدرسية،استغرقت مدته 45 دقيقة لفائدة تلاميذ المستوى السادس ابتدائي بحضور لجنة إقليمية مكونة من السيد المنسق الإقليمي لبرنامج جيني الأستاذ محمد أبوعلي والمسؤول عن مكتب الاتصال وبتأطير من المفتش التربوي الأستاذ محمد سالم بايشى ومواكبة من مدير المؤسسة والأطر المكلفة بالدعم التربوي داخل القاعة .
    السيناريو البيداغوجي للدرس المقدم اعتمد بشكل كبير على توظيف بيداغوجيا الأدوار المعكوسة وتقنية الخريطة الذهنية التي توفره إمكانيات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وهي تقنيات تربوية تدخل في إطار استراتيجية تعليمية تقوم على توظيف التقنيات الحديثة لتطوير طرق التدريس والتحفيز والتواصل مع التلاميذ بذكاء لتقديم تعليم حديث يتناسب مع متطلبات وحاجيات المتعلمين في العصر الحديث ، ويكون الدرس داخل الفصل بمثابة حلقة للتواصل وفضاء للتفاعل الايجابي بين الطلبة والمدرسين  يطبق فيه هؤلاء ما تعلموه وما خططوا له في فترة سابقة من عناصر الدرس وتنقلب الأدوار وتتبادل المهام بين الأساتذة وتلامذتهم .
    اعتمدت الأستاذة في تقديم درسها على منهجية معينة تتضمن مراحل مختلفة ،أولاها كانت قبل الدرس حين تم تكليف المتعلمين بدراسة القاعدة وتحويل معطياتها الأساسية لخريطة ذهنية ثم انجاز بعض الأنشطة لاستثمار القاعدة مع فسح المجال لهم للبحث عبر مختلف المصادر قصد فهم القاعدة. وأثناء مرحلة الدرس، يقوم كل متعلم بتجميع معطيات القاعدة على شكل خريطة ذهنية على الحاسوب باستعمال برانم freeplane و notebook بإشراف ومراقبة أستاذته وتسجيل ملاحظاته،ثم يقوم بانجاز تقويم فردي على الحاسوب بالاستعانة ببرنامج « Hot potatos »  وهي عمليتان لم تستغرقا من الوقت سوى 20 دقيقة بالنسبة للأولى و 5 دقائق بالنسبة للثانية. أما العملية الثالثة فتتضمن انجاز خريطة ذهنية جماعيا وبتسييرمن المتعلمين أنفسهم لبناء القاعدة مستعملين السبورة التفاعليةTableau Blanc Interactif (TBI)  / ActiveBord ، ليتم بعده تصحيح الانجاز جماعيا من طرف التلاميذ بالاستعانة بالكتاب المدرسي ثم انجاز تقويم جماعي على السبورة التفاعلية باستعمال برنامج بويربوانت يوفر تغذية راجعة فورية يكون التسيير في هذه المرحلة من طرف المتعلمين أنفسهم. أما المرحلة الثالثة من الدرس وتأتي مباشرة بعد الدرس، فيتم تكليف المتعلمين بانجاز خريطة ذهنية وتمارين للدرس اللاحق.
وقد أظهر المتعلمون في كل مراحل الدرس تفاعلا كبيرا مع مضامينه والماما واسعا بمنهجيته وتقنياته سواء تعلق الأمر بمفهوم الصف المعكوس وتبادل الأدوار أو بتقنية الخريطة الذهنية التي تمكن التلاميذ من التزود بمفاتيح تساعدهم على استخدام طاقات عقولهم بتسخير اغلب مهارات العقل )كلمة ، صورة ، عدد ، منطق ، ألوان ، إيقاع ....( لربط المعلومات المقروءة في الكتب والمذكرات بواسطة رسومات وكلمات على شكل خريطة وتحويلها إلى كلمات مختصرة ممزوجة بالأشكال والألوان لضمان ذاكرة أفضل و تذكر جيد ولتحسين تعلمهم وتفكيرهم بأوضح طريقة وبأحسن أداء مع الاستغلال الأمثل للزمن المدرسي )زمن الأستاذ وزمن التلميذ(  طيلة فترات انجاز الحصة . 

بلاغ صادرعن مكتب الاتصال