Français     ||     العربية
-A A +A
baner_taalimtice.jpg

المديرية الإقليمية بتيزنيت تنظم ورشة تكوينية حول توظيف السبورة التفاعلية لفائدة مدرسي أقسام ذوي الاحتياجات الخاصة – فئة الصم والبكم-

 تفعيلا  للمشروع المندمج رقم 3 ، وسعيا وراء إدماج تقنيات المعلومات
 و الاتصالات في العملية التعليمية التعلمية ، وضمانا لتوظيف أجود للسبورة التفاعلية TBI ، نظمت ورشة تكوينية لفائدة أطر هيئة التدريس  العاملين بأقسام ذوي الاحتياجات الخاصة ،  – فئة الصم والبكم-
أطرها الأستاذ عبد الله وهبي ، بمعية السيد المنسق الإقليمي لمشروع جيني، بمدرسة للا مريم بتيزنيت ، يوم 26 فبراير 2018.
الورشة التكوينية تتوخى إكساب الحضور قدرات وكفايات تعليمية كفيلة بتجويد المراديد التعليمية / التعلمية المقدمة لفائدة التلامذة ذوي الاحتياجات الخاصة- فئة الصم والبكم- .
مناسبة اللقاء التكويني كانت فرصة للتعريف بالسبورة التفاعلية، مع التركيز على أدوارها ومميزاتها، فضلا عن تسخير إمكانياتها التقنية والتواصلية.
المستفيدون من الدورة التكوينية ، اغتنموا إمكانية استثمار فضاءات وتجهيزات الأقسام الدراسية الخاصة بفئة الصم والبكم ، خاصة التعريف ببرنامج Sankoré-Smart وتوظيف إمكانياته، بهدف تنزيل وتبسيط مكونات الوحدات الدراسية المقررة ، بجانب التركيز على  برنامج Scrtatch  وأهميته في جعل المتعلمين محور كل التعلمات ، بأسلوب ممتع ومحفز على تذليل صعوبات التعلم.
توج اللقاء التكويني باستصدار توصيات  تعليمية وعملية ، كفيلة بتمكين الأطفال الصم والبكم ، من الاستفادة من برامج تربوية تدمج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ، وتوظف المقاربات البيداغوجية النشيطة، استجابة لاختلاف وضعياتهم وحاجياتهم، وهو ما يستدعي منح استقلالية أوسع للمدرسين.